18 / 12 / 2019 0

(76)

كوكا كولا تعيد منصب CMO إلى إدارتها من جديد

قامت شركة كوكا كولا في (16 ديسمبر 2019) بإعادة منصب نائب الرئيس التنفيذي للتسويق CMO بتعين السيد ايمانويل اريو (فيالصورة) بعد ماتخلصت من المنصب السابق لصالح كبير مسؤولي النمو بالشركة Chief Growth Officer  (CGO) في العام 2017.

 

وكان الدافع وراء هذه الخطوة قرار فرانسيسكو كريسبو للتقاعد رئيس مسؤول النمو (CGO)، والذي كان يشرف على التسويق العالمي المتكامل، واستراتيجية الشركة، والعمليات التجارية والعملاء.

 

ومع ذلك، تقول الشركة بأن “استراتيجية النمو لم تحرز التقدم المطلوب”  وأنها في حاجة إلى إعادة هيكلة.

 

بينما أوضح كريسبو “على مدار السنوات القليلة الماضية ، عملنا جاهدين لإنشاء مساحة كبيرة لعلاماتنا التجارية لتنمو”.

 

ويضيف كريسبو: “لقد أنشأنا الأطر والتشريعات لذلك ، ونتائجنا تظهر تقدمنا في هذا المجال”. “أنا واثق من أن هذه الشركة الرائعة التي أحبها تم إعدادها لتحقيق نمو مستدام وطويل الأجل”.

 

كان آخر نائب للرئيس التنفيذي للتسويق في كوكا كولا  ماركوس دي كوينتو ، الذي شغل هذا المنصب لأكثر من عامين. وعندما تقاعد ، اتخذت الشركة قرارًا بإلغاء منصبه وإنشاء منصب كبير مسؤولي النمو (CGO).

 

وبعد قرار كوكاكولا بإلغاء منصب CMO دفع العديد من الشركات الأمريكية أن تحذوا حذوها مثل شركة مارس (شركة أمريكية عالمية لصناعة الشكولاتة والسكاكر) وكيمبر لي (شركة أمريكية تعمل بمجال صناعة المنتجات الورقية)، بينما قامت شركات أخرى بإستحداث مناصب جديدة مثل كبير مسؤولي العملاء ليعكس الدور الموسع لمهام CMO.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *